أخبار فلسطينيةعناوين ريسية

“أنقذوا فداء كيوان”: الإمارات تحكم على فلسطينية من الـ48 بالإعدام

منذ حوالي عام، إعتقلت السلطات الإماراتية، الفلسطينية فداء كيوان (43 عاماً) من مدينة حيفا في الأراضي المحتلّة عام 1948، بينما كانت هناك في زيارة عمل إثر تلقّيها عرضاً للعمل في مجال تصميم الغرافيك.

ولم تتناول وسائل الإعلام قضية كيوان، بسبب خشية عائلتها في حيفا من أن يؤثّر ذلك على مجريات صدور الحكم بحقها.

ولكن قبل أمس، أصدرت محكمة إماراتية الحكم بالإعدام على الشابة الفلسطينية، متهمةً إياها بـ”الإتجار بالمخدرات”.

وعقب صدور الحكم، كشف أفراد عائلتها أنّها: “تعرّضت لما يشبه “الكمين”، بعد ما حصلت على فرصة عمل في الإمارات، ودخل شخص ما ذو علاقة بالعمل الذي حصلت عليه، لينسّق مع مدير أعمالها، غير أنّه بعد فترة من مجيء هذا الشخص، إقتحمت الشرطة الإماراتية شقتها وإعتقلتها مدعيةً حيازتها المخدرات والمتاجرة بها”؟

وأكدت عائلتها أنّها: “تعرّضت للتعذيب لأيام ومُنعت من لقاء محام، وأنّها إعترفت تحت التعذيب والضغط بذنبٍ لم تقترفه وهي بريئة منه”.

وفي هذا السياق، إنهالت تعليقات المستوطنين الصهاينة الداعين لتنفيذ حكم الإعدام بحقّها.

وفي أعقاب صدور حكم الإعدام، أطلق ناشطون فلسطينيون وحقوقيون حول العالم حملة للتضامن مع فداء والدعوة لإطلاق سراحها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى