الفلسطينيون يتصدرون أوائل سورية في الثانوية العامة

تصدّر طلبة اللاجئين الفلسطينيين قوائم أوائل الشهادة الثانوية (البكالوريا) بعد إعلان نتائجها في سورية، حيث حصلت الطالبة “تالا محمود خلف” على المرتبة الأولى في سورية بمجموع كامل 2900/2900، وهي من أبناء مخيم اليرموك، فرع علمي، ونال الطالب “قصي محمود عبد الله” من أبناء مخيم اليرموك المرتبة الثانية في الفرع الأدبي على مستوى القطر.
كما حصلت الطالبتان الفلسطينيتان “لجين أحمد سليمان” و”لانا بشير الخضراء” على المركز الرابع على مستوى محافظة دمشق بمعدل متساوي 2894 من 2900، وحقق الطالب “أمجد رستم” المرتبة الأولى بالثانوية الصناعية على مستوى محافظة حلب، وهو من أبناء مخيم حندرات في حلب.
فيما تفاضل الطلبة الفلسطينيون في نتائج العلامات على مستوى القطر، ومنهم الطالبة “تقى دواه” بمجموع 2888 من 2900، الطالبة “آية أكرم عباس” بمعدل 2866 من 2900، “أحمد إحسان الحصري” بمجموع 237.8 من 240، “مريم حجازي” بمعدل 2880 من 2900، “لجين ناصر محمد” حصلت على مجموع 235.5/240، الطالب “معاذ قاسم الخطيب” بمجموع 2346 من 2400، ونجم وائل حديد” بمجموع 2861 من 2900، و”أحمد عماد منور” حصل على معدل ٨٧/ ١٠٠ بشهادة الثانوية التجارية، “عبد الرحمن تيسير حديد” بمجموع وقدره 235.2 / 240.
هذا ويواصل الطلبة الفلسطينيون النجاح والتفوق في شتى الفروع والمجالات في سوريا ودول المهجر، على الرغم من نكبات الحرب التي عاشوها طوال 10 سنوات، والأوضاع المعيشية والاقتصادية الصعبة التي يعيشها الفلسطيني في سورية.

Exit mobile version