أخبار الثقافةعناوين ريسية

تكريم صحفيين ومؤسسات إعلامية تعرضوا لاعتداءات الاحتلال في فلسطين

كرمت مؤسسة سيدة الأرض بالشراكة مع اتحاد عمال فلسطين ونقابة الصحفيين الفلسطينيين عددا من الصحفيين الذين تعرضوا للاعتداءات من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي في معركة الدفاع عن القدس والأقصى.
وتسلمت رئيس تحرير وكالة الأنباء والمعلومات الفلسطينية (وفا) خلود عساف درع تقدير وتكريم إلى جانب تكريم مصوري (وفا) مشهور الوحواح من مكتب الخليل وعدي ادعيبس من مكتب جنين وعفيف عميرة من مكتب القدس إضافة إلى تكريم ثلة من الزملاء الصحفيين والمؤسسات الإعلامية المحتلفة. وأقيم الاحتفال في مسرح الهلال الأحمر بمدينة البيرة وعبر نظام الربط التلفزيوني مع قطاع غزة تحت عنوان: «صحفيون على خط النار». وأشار محافظ غزة إبراهيم أبو النجا إلى أن الشعب الفلسطيني سيبقى يدافع عن كل ذرة تراب ولن يستسلم حتى الحرية والاستقلال. وقال الرئيس التنفيذي لمؤسسة سيدة الأرض د. كمال الحسيني إن مبادرة تكريم الصحفيين على خط النار تكريم لكل صحفي في الأرض المباركة.
وأضاف الحسيني أن الشعب الفلسطيني مقاوم من الدرجة الأولى ولا يعرف الاستسلام وما يزال في خندق المقاومة معربا عن شكره لكل من ساهم في إنجاح هذا الحفل لتكريم الصحفيين الذين يتعرضون لعدوان الاحتلال.
وأكد رئيس اتحاد عمال فلسطين شاهر سعد إن الاتحاد جسم واحد يمثل عمال فلسطين في دولة فلسطين الواقعة تحت الاحتلال الإسرائيلي ويتشرف بمبادرة تكريم الصحفيين خاصة في هذا الظرف الدقيق الذي تعيشه القضية الفلسطينية.
وقال نقيب الصحفيين الفلسطينيين ناصر أبو بكر إن من تحدث باسم فلسطين بكل أمانة ونقل الرسالة هم صحفيو القدس الذين وحدوا بصورهم وأدائهم كل فلسطين حول القدس الشريف بمقدساتها المسيحية والإسلامية. وتحدثت الصحفية ميسون كحيل نيابة عن الصحفيين المكرمين شاكرة من نظم هذا الاحتفال. وتخللت الاحتفال وصلة غنائية للفنانة الفلسطينية القديرة عبير صنصور كما قدمت فرقة عشاق الشيخ إمام مقطوعات فنية هادفة وألقت الصحفية ميساء الصح الشعر وقدم الفتى قيس الحسيني قصة عن أطفال فلسطين لنقلها للعالم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى