أخبار فلسطينيةعناوين ريسية

“ساندرسون” تجدد دعمها لفلسطين في يوم السكان الأصليين الأمريكي

امناً مع «يوم السكان الأصليين» الذي أعلنه الرئيس الأميركي جو بايدن أخيراً، بدلاً من «يوم كولومبوس» الذي يحتفل فيه في الثاني من شهر تشرين الأول (أكتوبر)، جدّدت الممثلة والناشطة الأميركية، سوزان ساراندون، دعمها للشعب الفلسطيني وإدانتها للاحتلال الإسرائيلي. فقد نشرت صورة عبر حسابها على تويتر، تقارن فيها مساحة الأرض التي استولى عليها مستوطنون في فلسطين بين عامي 1918 و2021، وأخرى في الولايات المتحدة انتزعت من سكانها الأصليين بين عامي 1492 و2021. إنها ليست المرة الأولى، التي تعبّر فيها ساراندون عن دعمها لفلسطين، فقد سبق أن نشطت إبان العدوان الإسرائيلي الأخير على غزة، وأكدت وقتها بأنّ الذي يحصل ليس «اشتباكات بل قوة عسكرية فائقة التسليح تقتل مدنيين لسرقة منازلهم». ودوّنت في تغريدة سابقة: «أساند الشعب الفلسطيني الذي يقاتل ضد حكومة الفصل العنصري لنتنياهو»، كما غرّدت تضامناً مع حيّ «الشيخ جراح» في القدس المحتلة قائلة: «أنا مع الشعب الفلسطيني الذي يواجه التطهير العرقي والترهيب على أيدي الحكومة الإسرائيلية ومنظمات المستوطنين اليهود. العالم يشاهد». يذكر أن سوزان ساراندون رُشحت لنيل جائزة «أوسكار» مرات عدة، وفازت بواحدة منها عن أدائها في فيلم Dead Man Walking عام 1995. وتحتل اليوم منصب سفيرة «للنيّات الحسنة» لدى «منظمة الأمم المتحدة للطفولة» (يونيسف).

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى