أخبار الثقافة

قرار بإخلاء مركز خليل السكاكيني من مقره وتقاسمه بين وزارة الثقافة واتحاد الكتاب

قررت وزارة الثقافة عدم تمديد عقد إيجار مبنى “خليل السكاكيني” مع إدارة المركز، بعد انتهاء العقد الحالي نهاية العام 2022، بينما أبرمت اتفاقًا مع اتحاد الكتاب الفلسطينيين للانتفاع من المبنى.

كان المركز عند تأسيسه، في أيار/ مايو 1996، تابعًا لوزارة الثقافة الفلسطينيّة، وبعد عامين استقلّ عن الوزارة وتحوّل إلى مؤسسة غير ربحيّة وغير حكوميّة مستقلّة في قراراتها. وحمل المركز منذ ذلك الوقت اسـم المربي المقدسي خليل السكاكيني
وأكد عاكف دراوشة، من مركز خليل السكاكيني في تصريح مقتضب لـ الترا فلسطين، إبلاغهم من قبل وزارة الثقافة بعدم تجديد عقد الإيجار مع نهاية العام الجاري، حيث أن المركز كان قد وقع عقدًا لاستخدام المبنى مع وزارة الثقافة لمدة 25 عامًا ينتهي في نهاية العام 2022.

ورفض دراوشة الإفصاح عن مزيد من التفاصيل، مبينًا أن إدارة المركز سوف تقوم ببلورة موقفها وعقد مؤتمر صحفي للإعلان عن موقفها الرسمي.

يُذكر أن “مركز خليل السكاكيني” يباشر أنشطته في مبنى تاريخيّ حجريّ صُمّم على الطراز المعماري الفلسطيني الأصيل، ويعود إنشاؤه لبدايات القرن العشرين. ويتكون من طبقات ثلاث، في قلب مدينة رام الله. وعبر “فيسبوك” يعرّف القائمون على المكان الثقافي بأنه “أحد أجمل مؤسسات الفنّ والثقافـة في فلسطين”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى