أخبار فلسطينيةعناوين ريسية

قوّة صهيونية خاصة تطمس جدارية شهداء أم الفحم

أقدمت قوة صهيونية خاصّة، فجر اليوم الأحد، على طمس جدارية رسمت على جدار أحد المنازل في مدينة أم الفحم بالداخل الفلسطيني، لشبان من المدينة استشهدوا في مدينة القدس وعلى أبواب المسجد الأقصى.

وذكرت مصادر في الداخل الفلسطيني المحتل، أنّ قوة من شرطة الاحتلال بمساعدة قوة من المستعربين قامت بطمس تلك الجدارية، التي أثارت بالأمس غضب المستوطنين وسط تحريض كبير عبر وسائل الإعلام بشأن رسمه.

وتضمنت الجدارية صور ثلاثة شهداء هم أفراد عائلة جبارين، الذين نفذوا عملية إطلاق نار على أحد أبواب المسجد الأقصى في يوليو/ تموز 2017 وأدت لمقتل ثلاثة من شرطة الاحتلال وإصابة آخرين.

كما تضمنت الجدارية صورة للشهيد محمد محاميد، الذي نفذ عملية طعن في البلدة القديمة بالقدس وأدت لإصابة شرطي صهيوني في أغسطس/ آب 2018، وصورة أخرى للشهيد محمد كيوان الذي استشهد خلال أحداث مايو/ أيار الماضي بالداخل تزامنًا مع العدوان على قطاع غزّة، فيما كُتب أسفل الجدارية شعار، كان قد كتبه الشهيد محمد حامد جبارين على صفحته في “فيسبوك” قبيل استشهاده بساعات مرفقًا إياه بصورته في الأقصى مع أحد الشهيدين الآخرين في نفس العملية: “ابتسامة الغد أجمل بإذن الله”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى